أخبار عاجلة
الرئيسية / الفتاوى / فتوى رقم (326)

فتوى رقم (326)

الأخ محمد سالم من بغداد .يسأل:
اشتريت سلعة من السوق وبعد استخدامها لفترة من الزمن تبين ان هذه السلعة مسروقه والان لا استطيع ردها الى مكان الذي اشتريتها منه . فماذا يترتب عليَ .علماً انها ضرورية في عملي ؟ افتونا جزاكم الله خيراً
فأجاب سماحة المفتي الشيخ الدكتور مهدي بن أحمد الصميدعي ( رعاه الله )
الراجح من اقوال العلماء ان التعامل في البيع والشراء في البضاعة المسروقة حرام بالأجماع. ويكون بذلك قد اعان على المنكر لكن من اشترى بضاعة ثم تبين له انها مسروقة لزمه ردها الى بائعها واخذ ماله الذي دفعة لا نه لا يجوز الانتفاع بالحرام وعليه لابد من ارجاعه الى صاحبه . و الله أعلم

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*