عاجل_ اخبار الدار
الرئيسية / قسم الدعوة والدعاة / الطاعة لله تعالى

الطاعة لله تعالى

ان الطاعة معناها آيها الأخوة : الالتزام بكل ما امر الله عز وجل وتنفيذها واجتناب كل ما نهى عنه جل وعلى والالتزام بحدوده . ولنا امثله كثيرة في طاعة الله عز وجل فمن امثلة القران الكريم عن الطاعة قوله تعالى : ( قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ ﴾ آل عمران وقوله تعالى : (يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَنفَالِ ۖ قُلِ الْأَنفَالُ لِلَّهِ وَالرَّسُولِ ۖ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ ۖ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ ) سورة الانفال اية (1) وقوله تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَوَلَّوْا عَنْهُ وَأَنتُمْ تَسْمَعُونَ ) سورة الانفال اية ( 20 ) وقوله تعالى : (وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ ۖ وَاصْبِرُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ ) سورة ال عمران اية ( 46 ) قوله تعالى : ( يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ ۗ وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا ) وهناك آيات كثير تحث على طاعة الله عزو وجل واما ما ورد عن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فعن سيدنا عبدالله بن عباس عن رسول الله صل الله عليه وسلم (اغتنم خمسا قبل خمس: شبابك قبل هرمك، وصحتك قبل سقمك، وغناك قبل فقرك، وفراغك قبل شغلك، وحياتك قبل موتك ) رواه الألباني، في صحيح الترغيب الخمس اغتنمها في طاعة الرحمن، قبل مرور الأيام دون عمل صالح تلقى به ربك، وهو راض عنك. أعدّ العدة، بتلاوة القرآن وفعل الخير والذكر، وتأمل كيف ستكون إجابتك بين يدي الله -تعالى- عن مالك أين أنفقته، وجسدك فيما استخدمته، وعن وقتك بماذا استثمرته. وعن انس بن سمعان الانصاري رضي الله عنه قال قال رسول الله صل الله عليه واله وسلم (لا طاعةَ لمخلوقٍ في معصيةِ الخالقِ) رواه الألباني، في تخريج مشكاة المصابيح قل كما قال الحمداني في أبياته، لكن خاطب بها الله -سبحانه وتعالى-، وقل: يا رب ارض عنّي، ولو كل الأنام غضاب فلا يهمني، يا رب أصلح الذي بيني وبينك، ولو كان الذي بيني وبين العالمين خراب، يا رب إذا صح منك الود فالكل هين فكل من فوق التراب هو تراب فاني. وذكر شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى قاعدة مهمه في طاعة الله تعالى “تعلموا الإسلام فإذا تعلمتموه فلا ترغبوا عنه وعليكم بالصراط المستقيم، ولا تنحرفوا عنه يميناً وشمالاً، وعليكم بسنة نبيكم، وإياكم والأهواء التي تلقي بين أهلها العداوة والبغضاء” اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ، وحَقَّ تُقَاتِهِ أَنْ يُطَاعَ فَلَا يُعْصَى، وَأَنْ يُشْكَرَ فَلَا يُكْفَرَ، وَأَنْ يُذْكَرَ فَلَا يُنْسَى فنعبد الله حباً له، وطمعاً في جنته وخوفاً من عذابه، نُقبل عليه بقلبٍ خاشع، ولسانٍ ذاكر، سائلين إياه عملاً متقبلاً وسعياً مشكوراً وذنباً مغفوراً. الشيخ علي احمد الجبوريعضو مكتب رعاية العلماء والائمة والخطباء

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصبر على البلاء.

أنواع الصبر : الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين نبينا محمد وعلى ...

تكريم الإنسان

كرّم الله تعالى الإنسان منذ اللحظات الأولى لخلقه، فقد خلقه بيديه، وخلقه بأحسن تقويم، وجعله ...

ماذا يجب على المسلم بعد انقضاء شهر رمضان :

رحل رمضان ولم يمضي على رحيله الا ايام قلائل ولربما عاد تارك الصلاة لتركه وآكل ...

Contact Form Powered By : XYZScripts.com