عاجل_ اخبار الدار
الرئيسية / قسم الدعوة والدعاة / القاعدة الرابعة والستون النفي للوجود ثم للصحة ثم للكمال .

القاعدة الرابعة والستون النفي للوجود ثم للصحة ثم للكمال .

القاعدة الرابعة والستون النفي للوجود ثم للصحة ثم للكمال .
وهي أنه إذا نفى الشبيء فالاصل في هذا النفي انة نفي للوجود فإن لم يكن بان كان موجود فإنة يكون نفياً للصحة فإن لم يكن بإن كان صحيحاً مع النفي للكمال فالنفي للكمال .

المكتب الاعلامي ..

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

#كنز_أغلى_من_الذهب قال رسول الله ﷺ لشداد بن أوس رضي الله عنه:- يا شداد بن أوس ...

الحديث الذي رواه الإمام الدارمي(رحمه الله تعالى ..وغيرهوالحديث :صحيح.

قال الباري عزوجل في مُحكم كتابهِ الكريم:((وأن هذا صراطي مستقيماًفاتبعوهُ ولا تتبعوا السُّبُل فتفرق بكم ...

الطاعة لله تعالى

ان الطاعة معناها آيها الأخوة : الالتزام بكل ما امر الله عز وجل وتنفيذها واجتناب ...

Contact Form Powered By : XYZScripts.com