عاجل_ اخبار الدار
الرئيسية / قسم الدعوة والدعاة / المسألة الثالثة ما تُسَنُّ له الجماعة من صلاة التطوع

المسألة الثالثة ما تُسَنُّ له الجماعة من صلاة التطوع

المسألة الثالثة  ما تُسَنُّ له الجماعة من صلاة التطوع:
تسن صلاة الجماعة  للتراويح ، والاستسقاء ، والكسوف.
المسألة الرابعة في عدد الرواتب:
والرواتب: جمع راتبة، وهي الدائمة المستمرة، وهي التابعة للفرائض.
وفائدة هذه الرواتب أنها تجبر الخلل والنقص الذي يقع في الفرائض، كما مضى بيانه.
وعدد الرواتب عشر ركعات، وهي المذكورة في حديث ابن عمر: {حفظت عن رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ركعتين قبل الظهر، وركعتين بعد الظهر، وركعتين بعد المغرب، وركعتين بعد العشاء، وركعتين قبل الغداة، كانت ساعة لا أدخل على النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فيها، فحدثتني حفصة أنه كان إذا طلع الفجر، وأذَّن المؤذن، صلَّى ركعتين }.
ويتأكد للمسلم أن يحافظ على ثنتي عشرة ركعة؛ لقول النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «ما من عبد مسلم يصلي لله تعالى في كل يوم ثنتي عشرة ركعة، إلا بنى الله له بيتاً- أو إلا بُنِيَ له بيت- في الجنة}.
وهي العشر المذكورة سابقاً، إلا أنه يكون قبل الظهر أربع ركعات، فقد زاد الترمذي في رواية حديث أم حبيبة الماضي: (أربعاً قبل الظهر وركعتين بعدها، وركعتين بعد المغرب، وركعتين بعد العشاء، وركعتين قبل صلاة الفجر)، ولما ثبت في الصحيح من حديث عائشة رضي الله عنها قالت: {كان النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لا يدع أربعاً قبل الظهر}.
وآكد هذه الرواتب: ركعتا الفجر- وهما سنة الفجر القبلية- لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها». ولقول عائشة – رضي الله عنها- عن هاتين الركعتين « {ولم يكن يدعهما أبداً}.

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصبر على البلاء.

أنواع الصبر : الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين نبينا محمد وعلى ...

تكريم الإنسان

كرّم الله تعالى الإنسان منذ اللحظات الأولى لخلقه، فقد خلقه بيديه، وخلقه بأحسن تقويم، وجعله ...

ماذا يجب على المسلم بعد انقضاء شهر رمضان :

رحل رمضان ولم يمضي على رحيله الا ايام قلائل ولربما عاد تارك الصلاة لتركه وآكل ...

Contact Form Powered By : XYZScripts.com