عاجل_ اخبار الدار
الرئيسية / قسم الدعوة والدعاة / كان الامام ابا حنيفة رحمه الله مارا مع نفرا من جماعته متوجهين الي المسجد

كان الامام ابا حنيفة رحمه الله مارا مع نفرا من جماعته متوجهين الي المسجد

 

كان الامام ابا حنيفة رحمه الله مارا مع نفرا من جماعته متوجهين الي المسجد


فوجدا طفلا يتوظا وتنزل دموعه في النهر من شدة البكاء
فساله الامام ابا حنيفة عن السبب
فقال له الطفل دعني وشاني يا امام
فالح عليه الامام
فقال له الطفل قرات في القران اية تقول ( فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة اعدت للكافرين)
فقال له الامام صحيح ولكنك يا بني ما زلت صغير السن ولا تنطبق عليك هذه الاية
فماذا قال له الطفل
اولسنــــــــا يا امــــــام اذا اردنا ان نشعل نــــــــارا وضعنا صغـــــــير الحطب قبل كبيره
فما كان من الامام الا ان قال لجماعته والله انه يخاف الله اكثر منا.

 

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصبر على البلاء.

أنواع الصبر : الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين نبينا محمد وعلى ...

تكريم الإنسان

كرّم الله تعالى الإنسان منذ اللحظات الأولى لخلقه، فقد خلقه بيديه، وخلقه بأحسن تقويم، وجعله ...

ماذا يجب على المسلم بعد انقضاء شهر رمضان :

رحل رمضان ولم يمضي على رحيله الا ايام قلائل ولربما عاد تارك الصلاة لتركه وآكل ...

Contact Form Powered By : XYZScripts.com