الرئيسية / قسم الاسلاميات / نفحات من عرفات
نفحات من عرفات

نفحات من عرفات

” نفحات من عرفات ”
الحمد لله … نحمده ونستعينه ونستغفره .. ونعوذ بالله من شرور انفسنا وسيئات اعمالنا . من يهد ِ الله فهو المهتدي . ومن يُضلل فلن تجد له ولياً مرشدا . ونشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له . ونشهد ان محمداً عبده ورسوله . صلى الله عليه وعلى اله واصحابه اجمعين وسلم تسليماً كثيراً …
أما بعد : عباد الله اتقوا الله . يقول الله تعالى {وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ البَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً } ( آل عمران :97) .
وقال تعالى {الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ} [سورة البقرة: آية 197] .
اما السنة النبوية . فقد اكدت فريضة الحج وانه ركن من اركان الاسلام الخمسة . وفي صحيح البخاري ان رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل اي العمل افضل ؟ قال)) إِيمَانٌ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ قِيلَ ثُمَّ مَاذَا قَالَ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ قِيلَ ثُمَّ مَاذَا قَالَ حَجٌّ مَبْرُورٌ ))… ويتضح من هذا ان الحج قرين الايمان بالله والجهاد في سبيله بل انه ـ كما نفهم من الحديث الشريف نتيجة طبيعية لتحقيق هذين الركنين وثمرة طيبة من ثمراتها الجنية … وقد دلت السنة النبوية المطهرة ، اضافة الى القرآن الكريم . ان اركان الحج : النية والاحرام والطواف والسعي والوقوف بعرفة : الا ان الوقوف بعرفة ركن الحج الاعظم لقوله صلى الله عليه وسلم (( الحج عرفة )) ولكن لماذا كان الوقوف بعرفة ركن الحج الاعظم لا يتم الحج الا بتحققه :
يقف في عرفة ملايين من المسلمين في ذلك الميدان الفسيح وعلى سفوح جبل الرحمة ، حضروا من اقطار متنائية واجناس مختلفة ولغات متباينة ودرجات اجتماعية متفاوتة ولم توجه اليهم دعوة من بشر ولم يؤمروا من مخلوق .. يقفون في لباس واحد متشابه لا فرق بين غني وفقير او امير ومأمور او كبير وصغير ، الجميع تلهج السنتهم بالذكر والتسبيح والاستغفار والانابة الى الله تعالى والخضوع لجبروته وقوته . انه الموقف المهيب الذي تجلله الرهبة والتواضع والخضوع الى الله فاطر السموات وباسط الارض . الموقف الذي ليس فيه سيد ومسود اساسه المساواة التامة العادلة بين الجميع الموقف المصغر ليوم القيامة اذ هم امام الله سواء … كل منهم محتاج الى الله فقير الى رحمته ورضاه مهما كان له من اسباب الحياة ومظاهر السلطان الغني .
انه يوم المساواة الحقه التي لا يتفضل فيها انسان على انسان كل عبيد الله . الرجل والمرأة والصغير والكبير … فأية شريعة واي قانون استطاع ان يحقق شيئاً من هذا في تلك السرعة وبهذا العدد وهذا الحجم الغفير ومن غير ان يبذل شيئاً في الدعوة او الاعداد او التنظيم .
ان يوم عرفة هو يوم الحرية الحقة والتحرير الايجابي الصحيح على صعيد القلوب والارواح فضلاً عن المظاهر والاجساد .
نعم لقد تحرر من تحكم الانسان بأخيه الانسان تحرير من ظلم البشرية والاستبعاد البشري وتحرير من سلطان المال فقد تركه وترك كل ما يتعلق به امام المالك مجرداً بين يدي الله ليذكر في هذا اليوم وقفته العظمى مجرداً من كل شيء الا من العمل الصالح الذي سيكون حجة الانسان امام الله .
لقد بدت الدنيا امامه في هذا الموقف بحقائقها وقيمها المادية الهابطة فهانت عليه بقدر ما عظمت الاخرة في عينه فما عاد يتطلع الى اليها .
لقد عدا يسمع حفيف الملائكة وصرير الاقلام التي تسجل له وقوفه بعرفة الخير ويشم ريح الجنة ويتنسم عبيرها الفواح بين الانبياء والصديقين والشهداء … ويوم عرفة يوم اعلان الدستور الاسلامي وتثبيت دعائمه فعلى سفحه وعند الصخرات وقف الرسول الاعظم صلى الله عليه وسلم يخطب في جموع المسلمين خطبة حجة الوداع والتي اشار فيها الى ابرز دعائم الاسلام وقواعد الاحكام (( ايها الناس اسمعوا قولي فأني لا ادري لعلي لا القاكم بعد عامي هذا بهذا الموقف ابداً . ايها الناس ان دمائكم عليكم حرام الى ان تلقوا ربكم كحرمة يومكم هذا وحرمة شهركم هذا )) ويمضي الرسول المعلم في خطبته مذكراً المسلمين بحرمة الدماء والاموال بين المسلمين الا بالحق وابطال النظم والعادات الجاهلية القائمة على التعصب والتسلط والظلم والفساد .
وكان صلى الله عليه وسلم اقر الاشهر القمرية في خطبته وثبتها بعد ان تلاعب بها عرب الجاهلية بالزيادة والنقصان . او التقديم والتأخير .
اما المرأة فقد كان هذا يومها المجيد في خطبة الوداع في عرفة لقد اقر حقوقها وواجباتها فلا يحق للرجل ضربها او اهانتها الا بالحق وبقصد التقويم والتربية ولا يحل لها مخالفة الرجل فيما شرع الله من الحقوق انها شق الرجل النصف الثاني المكمل للمجتمع لا يقوم الا بها ولا يصلح الا بصلاحها ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف .
هذا هو يوم عرفة والحج عرفة .

الشيخ
محمد جميل الطائي
#مكتب_رعايةالعلماءوالائمةوالخطباء
دار الافتاء العراقية
الإثنين 23 شوال 1438ﻫــ ـــ 17 تـمـوز 2017

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

[daily_salat_times]