الرئيسية / اخبار الدار / استنكار التفجيرات الاجرامية التي ضربت منطقة البياع في العاصمة بغداد.
استنكار التفجيرات الاجرامية التي ضربت منطقة البياع في العاصمة بغداد.

استنكار التفجيرات الاجرامية التي ضربت منطقة البياع في العاصمة بغداد.

استنكار التفجيرات الاجرامية التي ضربت منطقة البياع في العاصمة بغداد.
قال تعالى (مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا
وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم
بَعْدَ ذَٰلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ) المائدة32
في الوقت الذي نعرب فيه عن مواساتنا لضحايا التفجيرات الاجرامية وعمليات ، الغدر والخطف التي طالت مؤخراً عددا كبيرا من ابناء الشعب العراقي ، اضافة الى تكرار عمليات التفجير التي ترتكبها فئات اصبحت واضحة في هويتها ووغايتها وهي تستهدف المساجد والاسواق والشوارع والتجمعات السكانية ، واننا اذ نؤكد تأسفنا وحزننا على مايحل ببلدنا من أزمة في كل شيء ، ومن استخفاف بحق المواطنين الآمنين ، ندعوا أبناء الشعب الى التعاون والتواصل لأجل الحد من هذه الظاهرة الخطير التي يوميا تطرق بابا مغلقا من ابواب العراقيين ، وما الاحداث الدموية والتفجيرات التي ضربة اليوم منطقة البياع ، واراقت دماء الأبرياء ، من الشيوخ والنساء والاطفال العزل الا عملية خبيثة لاتبت للإسلام ولا للمسلمين بصلة لادينية ولا اجتماعية ، كما ندعو الحكومة وعلماء المسلمين ، لموقف علمائي موحد وفتاوى واضحة ، تبين للمسلمين حكمة الله من الاعتصام بالقرآن الكريم قال تعالى (وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا{ (آل عمران/103).
قال ابن مسعود رضي الله عنه : “حبل الله الجماعة”تفسير ابن كثير (2/89).. وبه قال عبد الله ابن المبارك رحمه الله .. من جهة اخرى ندعوا الاجهزة الامنية الى القيام بواجبها و مسؤوليتها بالتصدي لكل اشكال العنف والارهاب وحفظ الامن والاستقرار.
الامانة العامة
الخميس 19 جماد الاول 1438 هجرية 16 شباط2017

 

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

[daily_salat_times]