الرئيسية / بوابة الطب النبوي / نصيحة طبية / استخدام نبات لسان الثور وفوائده

نصيحة طبية / استخدام نبات لسان الثور وفوائده

– الوصف: لسان الثور نبات عشبي حولي يعرف أيضاً باسم الحمحم، ويعرف علمياً باسم Borage officinalis والجزء المستخدم منه جميع أجزاء النبات، ويحتوي النبات على زيت طيار ومواد لعابية ومواد عفصية وصابونية وفيتامينات وحموض عضوية، وقد أثبتت الأبحاث أن زيت لسان الثور يفيد علاج التهابات الجلد. ويمكن استخدام زيت لسان الثور الموجود على هيئة كبسولات ويباع في محلات الأغذية التكميلية أو استعمال أوراق النبات طازجة مع السلطة. وقد امتدح العشاب المشهور جول جيرارد الذي كتب سنة 1597م فضائل النبات قائلاً: «الشراب المصنوع من الأزهار يريح القلب ويبعد السوداوية ويهدئ المجنون والمهتاج».

 

– استخداماته:
– يستخدم المنقوع لالتهابات الجهاز البولي، والتهابات المفاصل، والتهابات القلب المصحوبة بالتورم.
– ويستخدم زيت البذور في علاج الروماتيزم.
– شراب الأزهار مفيد لعلاج السعال .
– تعصر الأوراق الطازجة وينزع منها اللب، ثم يؤخذ 10 مل من العصير ثلاث مرات في اليوم لحالات الاكتئاب والحزن.
– يؤخذ يوميا 500 ملليجرام من الزيت على شكل برشام كعلاج إضافي (مكمل) للإكزيما أو التهاب المفاصل.
– ويستخدم هذا النبات في ويلز بالمملكة المتحدة لإحداث الراحة، ويسمونه دائماً نبات البهجة والسعادة. ويخلطون هذا النبات مع الماء وعصير الكرز ثم يغلون هذا الخليط ويشربونه قبل النوم مباشرة. أما الأمريكان فيعملون شاياً من الحمحم حيث يؤخذ ملعقة شاي من مسحوق النبات الجاف ويوضع في كوب ماء سبق غليه ويترك لمدة عشر دقائق ثم يصفى ويشرب.

 

* وقد قال عنه العشاب الكبير جون جيرارد: “أنا الحمحم أجلب دائماً الشجاعة”. وقد أعطت الأبحاث الحديثة نظرة جديدة إلى هذا القول، إذ أصبح من المعروف اليوم أن النبتة تنبه وتنشط عمل الغدة الكظرية مما يعزز إفراز الأدرينالين هرمون “العراك أو الفرار” الذي يجهز الجسم للعمل والتصرف في المواقف الحرجة الضاغطة عصبياً. وقد أضيفت أزهاره الزرقاء الجميلة إلى أنواع السلطات منذ عهد الملكة إليزابيث؛ لجعل المزاج مبهجاً وهي عادة يمكن لطهات هذا العصر إتباعها.
فلسان الثور من المفرحات، وينفع بذلك من الجنون، والوسواس، والبرسام، والماليخوليا .

 

– زيت لسان الثور أو ما يعرف بالحمحم Borage:
لقد أثبتت الأبحاث أن زيت لسان الثور له تأثير على علاج حالات الالتهابات الجلدية ومن ضمنها الأكزيما ويوجد الزيت في كبسولات تباع في الصيدليات حيث يؤخذ 500 مللجرام يوميا.

 

– بذور لسان الثور:
تستخدم بذور ولسان الثور كمدرة للبول والعرق ومطرياً للجلد والالتهابات والتقرحات الجلدية، مع ملاحظة عدم استخدام زيت بذور لسان الثور داخلياً على الإطلاق نظراً لسميتها.

 

– يقول ابن سينا : كازوران‏.‏
– الماهية‏:‏ هذه حشيشة سماها العرب لسان الثور وأهل الفرس يسمُونها كزوان‏.‏
– الخواص‏:‏ خاصيته التفريح وإزالة الغمّ‏.
– الاختيار‏:‏ يجَب أن يستعمل منه الخراساني الغليظ الورق الذي على وجهه نقط هي أصول شوك أو زغب متبرئ عنه‏.‏ وأما الوجود في هذه البلاد والذي يستعمله الأطباء فأكثره جنس من المرو وليس بلسان الثور ولا ينفع منفعته‏.‏
– الطبع‏:‏ قريب من المعتدل في الحر إلى حرارة يسيرة وهو في آخر الأولى في الرطوبة واليابس منه أقل رطوبة‏.‏
– أعضاء النفس‏:‏ مفرّح مقوّ للقلب، جيد للتوحش والخفقان في الشراب والعلل السوداوية ،وقوم يسقونه لمن به الخفقان الحار مع الطين الأرمني وزن درهمين‏.‏ وينفع من السّعال وخشونة القضيب وخصوصاً إذا طبخ بماء العسل والسكر‏.‏

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*