عاجل_ اخبار الدار
الرئيسية / قسم الدعوة والدعاة / خطبة الجمعة 13 جمادي الآخرة 7 شباط 2020 .. تكملة موضوع خطبة ( فتن آخر الزمان ).

خطبة الجمعة 13 جمادي الآخرة 7 شباط 2020 .. تكملة موضوع خطبة ( فتن آخر الزمان ).

روى مسلم في صحيحه بسنده : عن أبي نضرة رضي الله عنه قال : كنا عند جابر بن عبد الله رضي عنه فقال : يوشك أهل العراق ألا يجبى إليهم قفيز و لا درهم .
قلنا : من أين ذلك ؟ .
قال : العجم يمنعون ذلك .
ثم قال : يوشك أهل الشام ألا يجبى إليهم دينار و لا مدي .
قلنا : من أين ذاك ؟
قال : من قبل الروم ؟
ثم سكت هُنيهة ، ثم قال : قال رسول الله صلى الله صلى الله عليه و سلم : يكون في آخر أمتي خليفة يحثي المال حثياً لا يعده عداً .
قلت لأبي نضرة : أترى أنه عمر بن العزيز؟
قال : لا .
وعن أبي هريرة، قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم _  منعت العراق درهمها وقفيزها. ومنعت الشام مديها ودينارها. ومنعت مصر إردبها ودينارها. وعدتم من حيث بدأتم. وعدتم من حيث بدأتم. وعدتم من حيث بدأتم)( شهد على ذلك لحم أبي هريرة ودمه) صحيح مسلم.

روى مسلم وغيره عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: منعت العراق درهمها وقفيزها، ومنعت الشأم مديها ودينارها، ومنعت مصر إردبها ودينارها، وعدتم من حيث بدأتم، وعدتم من حيث بدأتم، وعدتم من حيث بدأتم، شهد على ذلك لحم أبي هريرة ودمه. وكذا الحديث الذي رواه مسلم وأحمد وغيرهما عن أبي نضرة قال: كنا عند جابر بن عبد الله ، فقال: يوشك أهل العراق أن لا يجبى إليهم قفيز ولا درهم قلنا من أين ذاك قال من قبل العجم يمنعون ذاك ثم قال : يوشك أهل الشام أن لا يجبى إليهم دينار ولا مدي ، قلنا: من أين ذاك؟ قال: من قبل الروم ثم سكت هنية، ثم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يكون في آخر أمتي خليفة يحثي المال حثياً لا يعده عدداً ، قال: قلت لأبي نضرة وأبي العلاء أتريان أنه عمر بن عبد العزيز؟ فقالا: لا. وكذا ما أخرج مسلم والحاكم عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لا تقوم الساعة حتى ينزل الروم بالأعماق أو بدابق، فيخرج إليهم جيش من المدينة من خيار أهل الأرض يومئذ، فإذا تصافوا قالت الروم: خلوا بيننا وبين الذين سبوا منا نقاتلهم، فيقول المسلمون: لا والله، لا نخلي بينكم وبين إخواننا فيقاتلونهم فينهزم ثلث لا يتوب الله عليهم أبداً، ويقتل ثلثهم أفضل الشهداء عند الله، ويفتتح الثلث لا يفتنون أبداً فيفتتحون قسطنطينية، فينما هم يقتسمون الغنائم قد علقوا سيوفهم بالزيتون إذ صاح فيهم الشيطان إن المسيح قد خلفكم في أهليكم، فيخرجون وذلك باطل، فإذا جاءوا الشام خرج، فينما هم يعدون للقتال يسوون الصفوف إذ أقيمت الصلاة فينزل عيسى بن مريم صلى الله عليه وسلم فأمهم، فإذا رآه عدو الله ذاب كما يذوب الملح في الماء فلو تركه لانذاب حتى يهلك، ولكن يقتله الله بيده فيريهم دمه في حربته. قال الإمام النووي في شرح صحيح مسلم عند شرحه للحديث الأول 18/20: وفي معنى منعت العراق وغيرها قولان مشهوران: أحدهما: لإسلامهم فتسقط عنهم الجزية وهذا قد وجد. والثاني: وهو الأشهر أن معناه أن العجم والروم يستولون على البلاد في آخر الزمان، فيمنعون حصول ذلك للمسلمين، وقد روى مسلم هذا بعد هذا بورقات عن جابر قال: يوشك أن لا يجيء إليهم قفيز ولا درهم، قلنا: من أين ذلك؟ قال: من قبل العجم يمنعون ذاك، وذكر في منع الروم ذلك بالشام مثله، وهذا قد وجد في زماننا في العراق، وهو الآن موجود. انتهى . وقال عند شرحه للحديث الثالث : قوله صلى الله عليه وسلم: لا تقوم الساعة حتى تنزل الروم بالأعماق أو بدابق. والأعماق ودابق موضعان بالشام بقرب حلب، قوله صلى الله عليه وسلم: فينهزم ثلث لا يتوب الله عليهم. لا يلهمهم التوبة، قوله صلى الله عليه وسلم :  فيفتتحون قسطنطينية… وهي مدينة مشهورة من أعظم مدائن الروم.

فرارحاكم الكويت إلى أمريكاواستغاثته بالروام) أول الملحم : ( روى نعيم بن حماد في كتاب الفتن بسنده عن أبي ذر رضي الله عنه عن رسول اللهPقال: ) سيكون من بني امية رجل أآخنس بمصر)أي ببلد) يلي السلطان يغلب على سلطانـه أو ينتزع منه فيفــر إلــى الــروام فيــأتي بالـــروام إلى أهل السـلام فذلك أول الملحـم ) .

1ـروى نعيم بـن حمـاد فـي الفتـن )اص296( عـن كعـب وهـو يتحدث عن الروام قال: ” … فتصالحونهم ثم تغــزون أنتــم وهــم الكوفة فتعركونهاعرك الديم .

روى أبو داود (4292) ، وابن ماجة (4089) عَنْ ذِي مِخْبَرٍ، رَجُلٍ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( سَتُصَالِحُونَ الرُّومَ صُلْحًا آمِنًا، فَتَغْزُونَ أَنْتُمْ وَهُمْ عَدُوًّا مِنْ وَرَائِكُمْ ، فَتُنْصَرُونَ، وَتَغْنَمُونَ ، وَتَسْلَمُونَ ، ثُمَّ تَرْجِعُونَ حَتَّى تَنْزِلُوا بِمَرْجٍ ذِي تُلُولٍ ، فَيَرْفَعُ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ النَّصْرَانِيَّةِ الصَّلِيبَ ، فَيَقُولُ: غَلَبَ الصَّلِيبُ ، فَيَغْضَبُ رَجُلٌ مِنَ الْمُسْلِمِينَ ، فَيَدُقُّهُ، فَعِنْدَ ذَلِكَ تَغْدِرُ الرُّومُ ، وَتَجْمَعُ لِلْمَلْحَمَةِ ، وَيَثُورُ الْمُسْلِمُونَ إِلَى أَسْلِحَتِهِمْ ، فَيَقْتَتِلُونَ، فَيُكْرِمُ اللَّهُ تِلْكَ الْعِصَابَةَ بِالشَّهَادَةِ ) وصححه الألباني في ” صحيح أبي داود ” .

عن عَوْف بْن مَالِكٍ ، قَالَ : ( أَتَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي غَزْوَةِ تَبُوكَ وَهُوَ فِي قُبَّةٍ مِنْ أَدَمٍ ، فَقَالَ : اعْدُدْ سِتًّا بَيْنَ يَدَيِ السَّاعَةِ : مَوْتِي ، ثُمَّ فَتْحُ بَيْتِ المَقْدِس ِ، ثُمَّ مُوْتَانٌ يَأْخُذُ فِيكُمْ كَقُعَاصِ الغَنَمِ ، ثُمَّ اسْتِفَاضَةُ المَالِ حَتَّى يُعْطَى الرَّجُلُ مِائَةَ دِينَارٍ فَيَظَلُّ سَاخِطًا ، ثُمَّ فِتْنَةٌ لاَ يَبْقَى بَيْتٌ مِنَ العَرَبِ إِلَّا دَخَلَتْهُ ، ثُمَّ هُدْنَةٌ تَكُونُ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَ بَنِي الأَصْفَرِ ، فَيَغْدِرُونَ فَيَأْتُونَكُمْ تَحْتَ ثَمَانِينَ غَايَة ً، تَحْتَ كُلِّ غَايَةٍ اثْنَا عَشَرَ أَلْفًا ) رواه البخاري (3176) .

والقاعدة الأصولية المشهورة أن الألفاظ التي لم يعطها الشرع معنى مخصوصا فإنها تفسر بعرف العرب العام المشتهر أثناء نزول الوحي ، لأن الوحي نزل بلغتهم وخاطبهم بما تعارفوا عليه .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى :
” الواجب أن تعرف اللغة والعادة والعرف الذي نزل في القرآن والسنة ، وما كان الصحابة يفهمون من الرسول عند سماع تلك الألفاظ ؛ فبتلك اللغة والعادة والعرف خاطبهم الله ورسوله . لا بما حدث بعد ذلك ” انتهى . ” مجموع الفتاوى ” (7 / 106( .

ومصطلح ” بنو الأصفر ” في عرف العرب في عصر النبوة كان يطلق على الروم ، كما في حديث أبي سفيان في قصة دخوله على هرقل ملك الروم ، فبعد ذكره لقصته تلك قال أبو سفيان : ( فَقُلْتُ لِأَصْحَابِي حِينَ أُخْرِجْنَا: لَقَدْ أَمِرَ أَمْرُ ابْنِ أَبِي كَبْشَةَ – يقصد النبي صلى الله عليه وسلم – ، إِنَّهُ يَخَافُهُ مَلِكُ بَنِي الأَصْفَرِ – أي هرقل ملك الروم – ) رواه البخاري (7) ومسلم (1773(.
كما أن الروم هم المنصوص عليهم في الأحاديث المخبرة عن حروب المسلمين في آخر الزمان.
والروم في عرف العرب عند نزول الوحي هم نصارى أوروبا الذين كان في يدهم حكمها وملكها .
قال ياقوت الحموي رحمه الله تعالى :
” الروم : جيل معروف في بلاد واسعة تضاف إليهم فيقال بلاد الروم ، واختلفوا في أصل نسبهم … وعندي أنّهم إنّما سمّوا بني الأصفر لشقرتهم ، لأن الشقرة إذا أفرطت صارت صفرة صافية … وأمّا حدود الروم فمشارقهم وشمالهم الترك والخزر ورسّ ، وهم الروس ، وجنوبهم الشام والإسكندرية ، ومغاربهم البحر والأندلس ” انتهى . ” معجم البلدان ” (3 / 97 – 98) .
والروم وإن كانوا في أصلهم جنسا معينا إلا أنه غلب إطلاق هذا الاسم عليهم وعلى من خالطهم واتبعهم من غيرهم من نصارى أوربا .
قال الشيخ الطاهر ابن عاشور رحمه الله تعالى : والروم : اسم غلب في كلام العرب على أمة مختلطة من اليونان والصقالبة ومن الرومانيين الذين أصلهم من اللاطينيين سكان بلاد إيطاليا نزحوا إلى أطراف شرق أوروبا.

مكتب رعاية العلماء / قسم الإرشاد

الأربعاء 11 جمادي الآخرة 1441 هجرية 5 شباط 2020

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خطبة الجمعة 4 رجب 1441 هجرية 28 شباط 2020 ( الجزء الخامس .. فتن آخر الزمان ) .

قال البخاري ، رحمه الله ، في كتاب ذكر الأنبياء ، من صحيحه المتلقى بالقبول ...

خطبة الجمعة 27 جمادي الآخرة 1441 هجرية 21 شباط 2020 _ أضواء على خروج المهدي ونزول عيس بن مريم .

تكلمنا في الجمعة الماضية عن ظاهر الأحاديث وأن المهدي رضي الله عنه يحكم سبع سنين ...

خطبة الجمعة 20 جمادي الآخرة 1441 هجرية 14 شباط 2020 ..

عقيدة المسلمين في خروج المهدي رضي الله عنه . يعتقد أالمسلمون _ أن من أشراط ...

عاجل _ مفتي الجمهورية يوجه جميع خطباء الجمعة … التكلم عن صفقة القرن .

عاجل _ مفتي الجمهورية يوجه جميع خطباء الجمعة … التكلم عن صفقة القرن وأن الرضا ...

خطبة الجمعة 29 جمادي الأولى 1441 هجرية 24 كانون ثاني 2020 … شرح حديث ( يوشك أن تداعى عليكم الأمم ) ..

أيها الإخوة المؤمنون، وإن من البيان والنصح الذي بلغه وبيَّنه وقدَّمه سيد الخلق محمد صلى ...

عندما تصفوا النوايا تتلاحم الصفوف ..

كلمة بوزن بحر _ مفتي الجمهورية ( وفقه الله تعالى ) خلال لقائه الشيوخ والوجهاء ...

خطبة الجمعة 22 جمادي الأولى 1441 هــ 17 جمادي الأولى 2020 _

لا يستقيم للناس حال في دنياهم، ومآلهم إلا بالاتفاق، والائتلاف واجتناب التنابذ والاختلاف. ولابد أن ...

خطبة الجمعة 15 جمادي الأولى 1441 هجرية 10 كانون ثاني 2020 .

عنوان الخطبة .. قوله تعالى { ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم ...

خطبة الجمعة 8 جمادي الأولى 1441 هجرية 3 كانون ثاني 2020

أهل الأحداث التأريخية في شهر جمادي الأولى .. * في شهر جُمادى الأولى من السنةِ ...