أخبار عاجلة
الرئيسية / الزيارات واللقائات / محمد صالح المزروعي السلفية بين الظهور والإعلان … دار الافتاء في العراق _ الجماعة السلفية في لبنان حركة التوحيد الاسلامي
محمد صالح المزروعي السلفية بين الظهور والإعلان … دار  الافتاء في العراق _ الجماعة السلفية في لبنان حركة التوحيد الاسلامي

محمد صالح المزروعي السلفية بين الظهور والإعلان … دار الافتاء في العراق _ الجماعة السلفية في لبنان حركة التوحيد الاسلامي

وكتب الدكتور محمد صالح المزروعي السلفية بين الظهور والإعلان … دار الافتاء في العراق _ الجماعة السلفية في لبنان ,,,,, حركة التوحيد الاسلامي …
موضوع مهم نُشِر في مجلة النهضة العمانية ، بقلم الدكتور محمد صالح المزروعي … السلفية بين الظهور والإعلان …. ظهرت منذ عام 2003 بعد الاحتلال الامريكي للعراق … تشكل دار الافتاء العراقي .. تزعمه الداعية السلفي الشيخ مهدي بن احمد الصميدعي … وظهور الجماعة السلفية في لبنان بقيادة الدكتور حسن الشهال .. وحركة التوحيد الاسلامي بقيادة الشيخ بلال شعبان … الخط المستقيم الذي جمع الأطراف أن جماعة لبنان تنادي بالمقاومة والجهاد … وقريبة من حزب الله اللبناني … جماعة العراق أعلنت نفسها بعد الاحتلال ومقاومة المحتل الامريكي … ورفعت شعارات الجهاد والمقاومة سبيل الصالحين .. وفعلا قاتلت قتالا أجبر الامريكان على الرضوخ لوثيقة الانسحاب … التواصل الفكري الجهادي بين الجماعة جعل روابط روحية كبيرة .. عند اعتقال الامريكان للشيخ الصميدعي استنكرت كل فصائل المقاومة اللبنانية وبشدة ، مطالبة الحكومة يومها أن يكون لها موقف بخصوص اعتقال الشيخ الصميدعي … وبعد خروج الشيخ الصميدعي من الاعتقال ورحلته الى سورية ثم سفره الى لبنان .. التي سهلت له اللقاء مع زعيم حزب الله اللبناني … ولقائه بأصدقائه حملة لواء المقاومة وزياراته المتكررة للبنان وكذلك العكس … أوضحت هوية المشروع السلفي بين ظهور الصميدعي كرمز كبير في الوطن العربي بل وفي العالم الاسلامي … بل حتى في الاوساط الغربية التي تناولت بتركيز فتواه بحرمة احتفال المسلمين بعيد الكرسمس بداية السنة الميلادية … واليوم تشكل الجماعة السلفية العراقية _ اللبنانية … كأقوى خط مواجهة …. المستغرب وليس هناك غرابة فالزمن يعيد نفسه وماحصل مع ابن تيمية ودخول التتار لسورية … التقارب اليوم بين الفكر الشيعي المقاوم وبين السلفية المقاومة بقيادة مهدي الصميدعي .. ولدي معلومة شبه دقيقة في المؤتمر الذي عقد في لبنان وشارك فيه الصميدعي تم الاتفاق معه من قبل أكثر من 20 شخصية سنية معممة باعتباره … قائد لمحور المقاومة بطرق العراق وسورية ولبنان … واليوم تقريبا الجانب الشيعي في العراق … وخاصة ممن يدافعون عن المذهب الشيعي أو مايسمونه بمذهب آل البيت .. يعتبرون الصميدعي أقوى يد والبناء القوي سيكون منه وعليه والأيام هي الحبلى بالأخبار ولعل حديث النبي صلى الله عليه وآله وسلم ( وى أبو داود (4292) ، وابن ماجة (4089) عَنْ ذِي مِخْبَرٍ، رَجُلٍ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( سَتُصَالِحُونَ الرُّومَ صُلْحًا آمِنًا، فَتَغْزُونَ أَنْتُمْ وَهُمْ عَدُوًّا مِنْ وَرَائِكُمْ ، فَتُنْصَرُونَ، وَتَغْنَمُونَ ، وَتَسْلَمُونَ ، ثُمَّ تَرْجِعُونَ حَتَّى تَنْزِلُوا بِمَرْجٍ ذِي تُلُولٍ ، فَيَرْفَعُ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ النَّصْرَانِيَّةِ الصَّلِيبَ ، فَيَقُولُ: غَلَبَ الصَّلِيبُ ، فَيَغْضَبُ رَجُلٌ مِنَ الْمُسْلِمِينَ ، فَيَدُقُّهُ، فَعِنْدَ ذَلِكَ تَغْدِرُ الرُّومُ ، وَتَجْمَعُ لِلْمَلْحَمَةِ ، وَيَثُورُ الْمُسْلِمُونَ إِلَى أَسْلِحَتِهِمْ ، فَيَقْتَتِلُونَ، فَيُكْرِمُ اللَّهُ تِلْكَ الْعِصَابَةَ بِالشَّهَادَةِ ) وصححه الألباني في ” صحيح أبي داود ” .
وهذا أمر يكون في آخر الزمان ، وأخبار آخر الزمان من الغيب الذي يطلع الله رسله على ما شاء منه ، وقد أخبرنا رسولنا صلى الله عليه وسلم ببعض ما يكون فيه من الملاحم والفتن ، وهذا منها ، والواجب علينا الإيمان به ، وبما جاء فيه ، دون إفراط في فهمه ، وشطط في تأويله ، فنقر به على وجهه ، ولا نُعمل عقولنا واجتهاداتنا وتصوراتنا إلى حد الشطط …. وقوله صلى الله عليه وسلم : ( فَتَغْزُونَ أَنْتُمْ وَهُمْ عَدُوًّا مِنْ وَرَائِكُمْ ) : قال السندي رحمه الله في حاشيته على ابن ماجة (2/ 520):
” أَيْ: عَدُوًّا آخَرَ بِالْمُشَارَكَةِ وَالِاجْتِمَاعِ ، بِسَبَبِ الصُّلْحِ الَّذِي بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ ، أَوْ أَنْتُمْ تَغْزُونَ عَدُوَّكُمْ وَهُمْ يَغْزُونَ عَدُوَّهُمْ بِالِانْفِرَادِ ” انتهى .
ويمكن القول بأن هذا العدو هو ” أمريكا ” والعلم عند الله العليم الخبير … وليس فيه تقوّل على الله وإنما هذا ماوصلت اليه في تحليلي فإن اصبت فمن الله واتباع السنة وان اخأت فمن نفسي والشيطان والله تعالى والسنة النبوية الشريفة بريئان منه ..
الدكتور الطبيب
محمد صالح المزروعي
2 أيلول _ سبتمر 2019

عن admin