أخبار عاجلة
الرئيسية / الفتاوى / فتوى رقم ( 944 )
فتوى رقم ( 944 )

فتوى رقم ( 944 )

فتوى رقم ( 944 )
السائل أبو حسين العرباوي يسأل _ أريد اسال الشيخ الصمدعي ونح شيعة الحسين نحبه وهو رجل محترم اريد رأي السنة والجماعة في الإمام الحسين عليه السلام واذا الكلام يجرح ماحاجة والله يوفقك انت رجل شريف وتحب آل البيت .
أجاب على السؤآل سماحة مفتي جمهورية العراق الشيخ الدكتور مهدي بن احمد الصميدعي ( سدده الله تعالى ) الحمد لله رب العالمين وبه نستعين والصلاة والسلام على امام المتقين وقائد الغر المحجلين نبينا محمد الأمين واله وصحبه أجمعين وبعد : السائل الكريم حفظك الله _ المعلوم من دين المسلمين بالضرورة أن حب الإمام الحسين والحسن يدخل في فرع الايمان الوماجب وجاءت أحاديث صحيحة تبين ذلك كما روى الترمذي باسناده الى البراء بن عازب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أبصر حسناً وحسيناً فقال : ” اللهم اني أحبهما فأحبهما ” .سنن الترمذي : كتاب المناقب باب مناقب الحسن والحسين ( 5/661 ) حديث ( 3782 ) وقال : حديث حسن صحيح ، وقال الألباني : صحيح كما في صحيح سنن الترمذي ( 3/226 ) _ وروى أحمد باسناده الى أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة ” .المسند (3/3) وسنن الترمذي : كتاب المناقب باب مناقب الحسن والحسين (5/656) حديث (3768) وقال : حديث حسن صحيح ، والحاكم في المستدرك (3/166-167) وصححه وفي رواية أخرى بزيادة وأبوهما خير منهما وصححها ووافقه الذهبي ، وابن خزيمة في صحيحه (2/206). وقال الهيثمي في مجمع الزوائد (9/184) رواه الطبراني واسناده حسن ، وصححه الألباني في الأحاديث الصحيحة (2/448).
أهل السنة والجماعة أيها السائل الكريم _ يقولون في الإمام الحسين بن علي رضي الله عنهما _ قد أكرمه الله بالشهادة وأهان بذلك من قتله أو أعان على قتله ، أو رضي بقتله وله أسوة حسنة بمن سبقه من الشهداء ، فانه وأخوه سيدا شباب الجنة ، وقد كانا قد تربيا في عز الاسلام لم ينالا من الهجرة والجهاد والصبر والأذى في الله ما ناله أهل بيته فأكرمهما الله بالشهادة تكميلا لكرامتهما ورفعاً لدرجاتهما وقتله مصيبة عظيمة .
والله سبحانه وتعالى قد شرع الاسترجاع عند المصيبة بقوله تعالى: وبشر الصابرين الذين اذا أصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا اليه راجعون أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون ” مجموع الفتاوى (4/511).
وقد قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله : والحسين رضي الله عنه قتل مظلوماً شهيداً ، وقتلته ظالمون معتدون ) مقتل الحسين وحكم قاتله – ص 77 .
وقال _ وأما من قتل الحسين أو أعان على قتله ، أو رضي بذلك فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ، لا يقبل الله منه صرفاً ولا عدلا ) مجموع الفتاوى 4 .. ص 487 – 488
المكتب العلمي للدراسات والبحوث / قسم الفتوى
الأحد 22 ذي الحجة 1439 هجرية 2 أيلول 2018

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*