أخبار عاجلة
الرئيسية / الفتاوى / فتوى رقم ( 665 )
فتوى رقم ( 665 )

فتوى رقم ( 665 )

فتوى رقم ( 665 )
السائل أبو وافي الفهد يسأل _ أّلَعٌفِّوِ شٍيِّخَ
أّلَمَرءهِ أّلَمَوِضّعٌهِ مَتّئ يِّجِوِزِّ لَهِأّ أّلَصٌلَأّهِ عٌنِدِهِ أّلَنِظّأّفِّهِ لَوِ حٌتّئ أّلَأّربِعٌيِّنِ وِهِلَ عٌلَيِّهِأّ قِضّأّء أّلَصٌلَوِأّتّ أّثّنِأّء أّلَوِلَأّدِهِ .
أجاب على السؤآل سماحة مفتي جمهورية العراق الشيخ الدكتور مهدي بن أحمد الصميدعي ( سدده الله تعالى ) الحمد لله رب العالمين وصلى الله تعالى وسلم على نبيه الأمين واله وصحبه اجمعين وبعد : إذا وضعت المرأة مولودها ، سمي الدم الذي يخرج منها بسبب الولادة : “نفاسا” ، وتسمى المرأة : “نفساء” ، فمتى نفست لم تصل ولم تصم ولم يجامعها زوجها ، حتى تطهر من نفاسها أو تنقضي أيام النفاس ، وهي أربعون يوما ، ثم تغتسل .
قال الترمذي رحمه الله : أَجْمَعَ أَهْلُ الْعِلْمِ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالتَّابِعِينَ وَمَنْ بَعْدَهُمْ عَلَى أَنَّ النُّفَسَاءَ تَدَعُ الصَّلَاةَ أَرْبَعِينَ يَوْمًا إِلَّا أَنْ تَرَى الطُّهْرَ قَبْلَ ذَلِكَ ، فَإِنَّهَا تَغْتَسِلُ وَتُصَلِّي ، فَإِذَا رَأَتْ الدَّمَ بَعْدَ الْأَرْبَعِينَ فَإِنَّ أَكْثَرَ أَهْلِ الْعِلْمِ قَالُوا لَا تَدَعُ الصَّلَاةَ بَعْدَ الْأَرْبَعِينَ ، وَهُوَ قَوْلُ أَكْثَرِ الْفُقَهَاءِ وَبِهِ يَقُولُ سُفْيَانُ الثَّوْرِيُّ وَابْنُ الْمُبَارَكِ وَالشَّافِعِيُّ وَأَحْمَدُ وَإِسْحَقُ ” انتهى .سنن الترمذي” (1/256) .
أما إذا رأت المرأة النفساء الطهر قبل تمام الأربعين فإنها تغتسل وتصلي وتصوم ، ولزوجها جماعها . فإن استمر معها الدم بعد الأربعين فإنها تعتبر نفسها في حكم الطاهرة ؛ لأن الأربعين هي نهاية مدة النفاس في أصح قولي العلماء ، ويعتبر الدم الذي معها بعد الأربعين دم فساد حكمه حكم دم الاستحاضة ، إلا إن صادف عادتها فإنها تعتبره حيضا تدع له الصلاة والصوم ويحرم على زوجها جماعها ، فتبين بهذا أن الاغتسال المشروع للنفساء يكون بعد طهارتها من دم النفاس ، وهو اغتسال واجب .
اما قضاء الصلاة اثناء النفاس او الحيض فلا تقضى الصلاة .
المكتب العلمي للدراسات والبحوث / قسم الفتوى
السبت 5 شعبان 1439 هجرية 21 نيسان 2018

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*