أخبار عاجلة
الرئيسية / الفتاوى / فتوى رقم ( 639 )
فتوى رقم ( 639 )

فتوى رقم ( 639 )

فتوى رقم ( 639 )
السائلة الباقيات الصالحات تسأل _ هل التسبيح باليد اليسرى جائز مع العلم اني اعسر
أجاب على السؤآل سماحة مفتي جمهورية العراق الشيخ الدكتور مهدي بن احمد الصميدعي ( سدده الله تعالى ) الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على النبي الأمين واله الطاهرين وصحابته الميامين ومن اهتدى بهديهم الى يوم الدين وبعد :
الأفضل أن يكون ذلك باليمين؛ لأنه ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يعقد التسبيح بيمينه، ولعموم حديث عائشـــة رضــي الله عنـها: كان النبي صلى الله عليه وسلم يعجبه التيمن في تنعله وترجله وطهوره وفي شأنه كله … وعَنْ يُسَيْرَةَ بِنتِ يَاسر رضي الله عنها قَالَتْ : قَالَ لَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ( عَلَيْكُنَّ بِالتَّسْبِيحِ وَالتَّهْلِيلِ وَالتَّقْدِيسِ وَاعْقِدْنَ بِالْأَنَامِلِ فَإِنَّهُنَّ مَسْئُولَاتٌ مُسْتَنْطَقَاتٌ وَلَا تَغْفُلْنَ فَتَنْسَيْنَ الرَّحْمَةَ ) . رواه الترمذي ( 3583 ) أبو داود ( 1501 ) وحسَّنه الألباني في ” صحيح الترمذي ” وعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ ( خَصْلَتَانِ أَوْ خَلَّتَانِ لَا يُحَافِظُ عَلَيْهِمَا عَبْدٌ مُسْلِمٌ إِلَّا دَخَلَ الْجَنَّةَ هُمَا يَسِيرٌ وَمَنْ يَعْمَلُ بِهِمَا قَلِيلٌ يُسَبِّحُ فِي دُبُرِ كُلِّ صَلَاةٍ عَشْرًا وَيَحْمَدُ عَشْرًا وَيُكَبِّرُ عَشْرًا فَذَلِكَ خَمْسُونَ وَمِائَةٌ بِاللِّسَانِ وَأَلْفٌ وَخَمْسُ مِائَةٍ فِي الْمِيزَانِ وَيُكَبِّرُ أَرْبَعًا وَثَلَاثِينَ إِذَا أَخَذَ مَضْجَعَهُ وَيَحْمَدُ ثَلَاثًا وَثَلَاثِينَ وَيُسَبِّحُ ثَلَاثًا وَثَلَاثِينَ فَذَلِكَ مِائَةٌ بِاللِّسَانِ وَأَلْفٌ فِي الْمِيزَانِ فَلَقَدْ رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَعْقِدُهَا بِيَدِهِ .الترمذي ( 3410 ) أبو داود ( 5065 ) وابن ماجه ( 926 ) وفي بعض الروايات أن التسبيح باليد اليمنى .
قال الشيخ الألباني – رحمه الله – : وفي رواية لأبي داود ( يعقد التسبيح بيمينه ) ، وإسنادها صحيح عندي ، وحسَّنها النووي في ” الأذكار ” .” الكلِم الطيب ” ( 112 ) .
وقال رحمه الله: فمن سبح باليسرى فقد عصى ومن سبح باليدين معا كما يفعل كثيرون فقد ( ” خلطوا عملا صالحا وءاخر سيئا عسى الله ان يتوب عليهم ” ) ومن خصه باليمنى فقد اهتدى واصاب سنة المصطفى صلى الله عليه واله وسلم .صحيح الادب المفرد جـ1 صـ 493 .
المكتب العلمي للدراسات والبحوث / قسم الفتوى
الأحد 14 رجب 1439 هجرية 1 نيسان 2018

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*