أخبار عاجلة
الرئيسية / الفتاوى / فتوى ( رقم 495 )

فتوى ( رقم 495 )

فتوى ( رقم 495 )
السائلة ام عبد الله من بغداد تسأل _ هل تقيم المراة للصلاة يعني هل عليها اقامة الله يوفقكم .
أجاب على السؤآل سماحة مفتي جمهورية العراق الشيخ الدكتور مهدي بن احمد الصميدعي ( سدده الله تعالى ) الحمد لله وبعد : ليس على النساء أذان، ولا إقامة على سبيل الوجوب عند عامة أهل العلم بمن فيهم الأئمة الأربعة، بل قال ابن قدامة: لا أعلم فيه خلافاً، وهل يسن لهن ذلك؟
قال أحمد بن حنبل: إن فعلن فلا بأس، وإن لم يفعلن فجائز,,,, وقال الشافعي: إن أذن وأقمن، فلا بأس ,,,,, والأولى لهن أن يؤذنّ، ويقمن بدون رفع صوت ، فقد روى ابن المنذر وابن أبي شيبه: أن عائشة كانت تؤذن وتقيم ، ورويا أيضا أن ابن عمر سئل: هل على النساء أذان؟ فغضب، وقال: أنا أنهى عن ذكر الله؟!
قال ابن المنذر: الأذان ذكر من ذكر الله، فلا بأس أن تؤذن المرأة وتقيم والله أعلم.
المكتب العلمي للدراسات والبحوث / قسم الفتوى
الخميس 10 ربيع آخر 1439 هجرية 28 كانون اول 2017

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*