عاجل_ اخبار الدار
الرئيسية / الزيارات واللقائات / كلمة المنسق العام لجبهة العمل الاسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد خلال “مؤتمر أهل السنة والجماعة في العراق

كلمة المنسق العام لجبهة العمل الاسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد خلال “مؤتمر أهل السنة والجماعة في العراق

كلمة المنسق العام لجبهة العمل الاسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد خلال “مؤتمر أهل السنة والجماعة في العراق”.
.
————————————-25-10-2016———————————–
.
لبّى المنسق العام لجبهة العمل الاسلامي في لبنان الشيخ الدكتور زهير عثمان الجعيد : دعوة “مؤتمر أهل السنة والجماعة في العراق” الذي انعقد في يومي الجمعة والسبت الفائتين وحضره سماحة مفتي أهل السنة والجماعة في العراق الشيخ الدكتور مهدي الصميدعي و شيوخ العشائر ومئات العلماء والشخصيات الفكرية والدعوية وألقى سماحته خلاله كلمة الجبهة :
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين، وصلي اللهم وبارك على محمد وآله وصحبه أجمعين..
أيها الإخوة.. سماحة المفتي.. السادة العلماء.. السادة شيوخ العشائر.. الإخوة والأخوات ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
من أرض لبنان.. لبنان المقاومة.. لبنان العزة والكرامة.. الذي أعطى الكثير للأمة العربية والإسلامية.. لبنان الذي انتصر على العدو الصهيوني دون قيدٍ أو شرط كما فعل أصحاب الجيوش الكبيرة في الأمة العربية والإسلامية.. لبنان الذي لم يُوقّع اتفاق هدنة ولا استسلام مع الكيان الصهيوني..
قد أتيت إلى العراق العِزّة والكرامة الذي نعتز به وبرجاله وبأهله الذين قاوموا العدو الأمريكي كما قاومنا العدو الصهيوني، فأخرجوه من العراق مذلولاً بهمة سواعد أبناء العراق، وبهمة سواعد عشائر العراق، وبهمة كلمات علماء العراق الموحدة تعلو من منابر المساجد لتكون مشروع شهادة، وتتفجر براكين غضب في وجه العدو الأمريكي على أرض العراق الحبيب..
هذا العراق الذي نعرفه لا يُفرّق بين سُني وشيعي، الأنساب تختلط، والروح إسلامية عربية هَمّها تطهير تلك الأرض من أي عدوان غاصب معتدٍ، فالعائلات والقبائل واحدة، والعشائر يد واحدة، هكذا نعرف العراق وهكذا نريد أن يبقى العراق دائماً..
سماحةَ المفتي: بوركت جهودك الكبيرة في توحيد صفوف أهل السنة والجماعة ، نحن على مستوى العالم الإسلامي نعيش أزمة كأهل سنة وجماعة، لأننا لا نمتلك المرجعية الدينية العالمية، ولا نمتلك المرجعية السياسية، فالأزهر دوره غائب، وبعض الدول للأسف تتآمر على الدول الأخرى. كم نحن بحاجة كأهل سنة وجماعة إلى دولة تحمل لواءنا ونحمل لواءها، كي نستطيع أن نلتقي مع إخواننا الشيعة كمتساويين سويةً في كل شيء. ولكن للأسف أهل السنة والجماعة اليوم متفرقون، متنازعون وللأسف الشديد أصبح هناك فكراً دخيلاً على فكرنا وعلى ديننا وسنيتنا ومذهبيتنا، هذا الفكر التكفيري الذي يقتل المسلم، ويفجر نفسه في المساجد ويقتل عالماً ربانياً في محرابه كالشهيد محمد سعيد البوطي، هذا الفكر الذي حاول اغتيال سماحة المفتي الدكتور مهدي صُميدعي، هذا هو الفكر الذي يقتل بعضه بعضاً بدل أن نتراصّ ونتوحد والله سبحانه وتعالى يقول: ( إنّ هذه أمتكم أمة واحدة )، ولكن نحن نسمع بالمقلوب فحولنا الأمة الواحدة إلى مذاهب وطوائف وأحزاب وغير ذلك، نتمزق مع بعضنا البعض ..
أيها الأخوة: مع الدخول الأمريكي المشؤوم إلى العراق عام 2003 بدأت الفتنة المذهبية في العالم العربي والإسلامي، هذا كان نتاج المشروع الأمريكي، اليوم تطال هذه الفتنة كل العالم الإسلامي لذلك إخوتي أنتم بوحدتكم تستطيعون أن توحدوا العالم الإسلامي.
أرجو الله عز وجل أن يجمع المسلمين عامةً وأهل السنة خاصة مع بعضهم البعض، أن يوحدوا المرجعية، واليوم هيّأ الله لكم في العراق الحبيب هذه المرجعية الدينية التي تملك ركناً سياسياً شرعياً واضحاً يسعى إلى وحدة الصف فكونوا عوناً وسنداً لها وإلى جانبها دائماً..
من لبنان أحييكم، أحمل لكم تحيات إخواني العلماء هنا الذين يشاركون في المؤتمر وتحيات اخوتكم في قيادة جبهة العمل الاسلامي وإخواني من لبنان، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سماحة مفتي الجمهورية ” وفقه الله ” يلتقي وفد محافظة الناصرية برئاسة الأمير علي عباس الركابي.

التقى سماحة مفتي الجمهورية ” حفظه الله “في مكتبه بدار الافتاء صباح اليوم الاثنين وفد ...

سماحة مفتي الجمهورية ” رعاه الله ” يلتقي وفد برئاسة السيد حيدر الاعرجي

التقى سماحة مفتي جمهورية العراق ” رعاه الله “في مكتبه بدار الافتاء العراقية مساء يوم ...

سماحة مفتي الجمهورية يلتقي امام وخطيب جامع السامرائي .

التقى سماحة مفتي جمهورية العراق الشيخ الدكتور مهدي بن احمد الصميدعي” رعاه الله ” في ...